القائمة الرئيسية

الصفحات

جماعه الحوثي ترفض السلام تستهدف مارب بصاروخ باليستي

جماعه الحوثي ترفض السلام تستهدف مارب بصاروخ باليستي

أعلنت جماعة الحوثي اليوم استهداف مدينه مأرب مما اعلن المجتمع الدولي أن جماعه الحوثي جماعه ارهابي ووصفتها بانها تهدد السلام في الشرق الاوسط وطالب المجتمع الدولي جماعه الحوثي بالتوقف عن هذه الانتهاكات واستهداف المدنيين يعتبر جريمه حرب يأتي هذا بعد قصف صاروخ باليستي على مدينه مأرب واستهدف الصاروخ العشرات منهم اطفال.


انتسر مقطع لطفله تبلغ من عمرها الخامسه وهي محترقه وذلك بعد قصف جماعه الحوثي مدينه مأرب بصاروخ باليستي مساء الامس مما اصبحت القضية رأي عام وتناقلها رواد مواقع التواصل الاجتماعي تعاطفاً مع الطفله المحترقه محاولين استنكار ما حدث وايقاف الحرب على اليمن وطالبو من المجتمع الدولي التدخل الفوري لانها الحرب على اليمن ومحاسبة المجرمين.


ومن جهه اخرى قال ناشطون واعلامين ان جماعه الحوثي تدعمها ايران وهي سبب الحرب والاتهاكات التي تحصل باليمن ولن تنتهي الحرب إلا بعد تجنب ايران الدعم او التدخل بشؤون اليمنيين.


صرح بليغ المخلافي الكاتب والمحلل السياسي ان ماقامت به جماعه الحوثيين هي رساله لرفض السلام المتفق عليه من قبل المجتمع الدولي واستهداف مدينه مارب بصاروخ باليستي هو رساله مباشره لرفض السلام.


تناقلت وسائل اعلام فضائية ومواقع اخبارية ابرزها صحيفة سكاي نيوز ان استهداف مارب بصاروخ باليستي كان بتوجيهات من ايران  ووصفو ايران بانها المحرك الاساسي لكل العمليات العسكرية التي تقام من اليمن بأوامر من ايران.

 المصدر: سكاي نيوز

هل اعجبك الموضوع :