القائمة الرئيسية

الصفحات

شركه ايفر غيفن تخلي مسؤوليتها عن اي تعويض مالي بسبب تجنيح السفينه

شركه ايفر غيفن تخلي مسؤوليتها عن اي تعويض مالي بسبب تجنيح السفينه
نفت شركه السفينه التجاريه الضخمه ايفر غيفن، المحرره من قناه السويس، انها ليست مسؤوله عن الاضرار التي تسببت بشان الحادثه اين كان نوعها.


حيث قال رئيس الشركه، انهم غير مسؤولين عن الحادثه اطلاقآ، والقى المسؤوليه في التعويض المالي الى صاحب السفينه، الذي يتملك شركه شوي كيسن، اليابانيه.


واضاف هسيه، خلال حوار صحفي، ان الحادثه قد وقعت عند عمليه النقل، وفي هذه الحاله يتم تحميل مالك السفينه جميع المسؤوليات القانونيه، وان شركتنا ليس لها علاقه عن اي شي سوى الشحن.




شركة شوي كيسن


اعلن مالك شركه شوي كيسن، في الاسبوع الماضي ان الشركه سوف
تلتزم بكل ما ينص عليها القانون الدولي حول حادثه تجنيح السفينه العملاقه.




واضاف انه يوجد العديد من القوانين، وهناك قوانين دوليه وقوانين محليه، وسوف يلتزم بكل ما سيتم تحديده طبقآ للقانون.


ويرى الكثيرون من السياسيون ان عمليه التقاضي سوف تكون معقده جدآ لا سيما وان السفينه تابعه لشركه يابانيه، ويتم ادارتها من قبل شركه شحن يونانيه، والعلم الذي يظهر عليها علم بنما.


هيئة قناة السويس

ذكر رئيس هيئه قناه السويس اسامه ربيع، ان مصر سوف تحصل على قرابه مليار دولار امريكي، تعويض عن حادثه السفينه التجاريه الكبيرة في القناه، لمده سته ايام، وحذر من اخراج السفينه من مصر الى حين الحكم في القضيه.




فيما صرح من خلال اتصال هاتفي عبر احد البرامج التلفزيونيه، ان هذه المبلغ تعويض عن عمليه تعويم السفينه، وتكاليف تعطل الحركه البحريه، ودفع جميع الرسوم المتراكمه لمده سته ايام، وتسببت في شل حركه قناه السويس.


واضاف اسامه ربيع ان هذه حق مشروع لدوله المصريه، ولم يذكر عن الجهه التي سوف تقوم بدفع مبلغ التعويض، وقال ان العلاقه بين مصر ومالك السفينه كانت جيده جدآ في السابق.


وقد تم حجز السفينه العملاقه في احدى البحيرات في القناه، واصدره الشركه المالكه للسفينه والسلطات المصريه، ان التحقيق جاري حتى يتبين السبب الحقيقي في جنوح السفينه.
هل اعجبك الموضوع :